التأخير في تمويل المؤسسة يكلف ليبيا المليارات من الدولارات المصدر: موقع المؤسسة الوطنية للنفط
30 آب/أغسطس

التأخير في تمويل المؤسسة يكلف ليبيا المليارات من الدولارات

قال رئيس مجلس الإدارة بالمؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله إن تأخير لجنة الترتيبات المالية التابعة للمجلس الرئاسي في توفير مبالغ الميزانية للمؤسسة يكلف ليبياالال المليارات من الدولارات نتيجة فقدان الإيرادات وأن عمليات التأخير هذه يجب ان

يوضح للشعب الليبي.

" يتعين على لجنة الترتيبات المالية التابعة للمجلس الرئاسي أن توضح سبب هذا التأخير لأنه في كل يوم تفقد بلادنا أكثر من 10 مليون دولار أمريكي نتيجة العجز في الميزانية، ولن يتم استعادة هذه المبالغ أبدا."

ووفقا لحسابات المؤسسة، فإن العجز في ميزانية المؤسسة تسبب في وجود عجز في الإنتاج في حقول شركة الخليج العربي للنفط وشركة سرت لإنتاج وتصنيع النفط والغاز يصل في مجمله إلى 35 مليون برميل أو 229,000 برميل يوميا، بقيمة تصل إلى 1.56 مليار دولار أمريكي، منذ أن تولى المجلس الرئاسي التحكم في الإنفاق في شهر مارس الماضي.

“دعوني أوضح شيئا واحدا: إن تأخير توفير ميزانية للمؤسسة هو عمل يضر بالشعب الليبي" وأضاف المهندس صنع الله" المال متوفر. والخزانة العامة ستستعيد استثمارها خلال شهرين الى ثلاثة، بالإضافة إلى ان دخلها من النفط سيتضاعف تقريبا.

إن أي شخص لديه عقلية تجارية سوف يعتبر هذا العمل أمراً يجب القيام به بدون أدنى تفكير.

يتوجب على لجنه الترتيبات المالية تفسير منطق اتخاذ قراراتها للشعب الليبي."

"نحن نمر بعجز مالي كبير، ولكن لدينا فرصة لإنهاء ذلك العجز بشكل جوهري، لماذا لا ننتهز هذه الفرصة؟"

“وهناك جانب أخر في هذا الأمر يتعين على الناس والسياسيين فهمه، ألا وهو ضعف الاستثمار النفطي المنتظم، بالإضافة الى عمليات الإقفال لحقولنا النفطية الرئيسة، وهو ما سيؤدي إلى فرض تكاليف باهظة على قطاع النفط مستقبلا لاستعادة فاقد الانتاج. وبسبب التغيرات التي طرأت على المكامن النفطية سوف نفقد كميات من النفط الخام إلى الأبد. لدينا قائمة طويلة جدا بما يجب فعله بمجرد عودة الاستقرار. يجب أن يتم إدارة الاستثمار في قطاع النفط بفاعلية وكفاءة وأعتقد أنه يجب أن يكون هناك محاسبة تجاه التصرفات التي تلحق الضرر بالاقتصاد الليبي بشكل مباشر."

ملاحظة : المؤسسة وشركاتها لا تجني ولا تحصل على دخل من النفط. المؤسسة تقوم باستكشاف وإنتاج وتكرير وبيع ونقل النفط الخام والمنتجات النفطية لكن كل الإيرادات تذهب إلى مصرف ليبيا المركزي. ويتم الإيفاء بتكاليف العمليات النفطية من أموال الخزانة العامة.

 

 

طرابلس

29 أغسطس 2016

 

قراءة 793 مرات آخر تعديل على الإثنين, 20 آذار/مارس 2017 11:27
قيم الموضوع
(0 أصوات)

مـعـرض الـصـور

تـسجـيل الـدخـول

إتـصــل بنـــا

شركة الزويتينة للنفط المركز الرئيسي
10.08.136 شارع سيدي عيسى- الظهرة
طرابلس - ليبيا
صندوق بريد 2134 طرابلس
تليفون: 444.0956 (21) 218+
الفاكس: 333.9109 (21) 218+
بريد الكتروني: info@zueitina.com